من نفسي

بكسر النون

الاسم:
الموقع: الدقهلية- القاهرة, Egypt

الأحد، مايو 15، 2005

25

25
Candle
طوال عمرها القصير الممتد ما بين ثلاثين إلى أربعين يوما تقطع النحلة مسافة ثمانمائة كيلومترا وهي تطوف حول
الورود والأزهار تستنشق رحيقها وتمتص عبيرها ثم تموت بعد ذلك وهي راضية عن نفسها وقد منحت البشرية خمسة جرامات من العسل الصافي النقي ...تري.. كم عمر من أعمار النحل نعيشه نحن .. كم كيلومترا نقطعه طوال حياتنا ونحن نبحث عن القبح والفساد والشر ...وكم جراما من العسل نتركه وراءنا ونحن نموت ونودع الحياة ...

كتبتها منذ عام وأنا أحتفل "حلوة أحتفل دي!" بعيد ميلادي الرابع والعشرين..ولم أجد أفضل منها للاحتفال بربع القرن الذي أكملته هذا الشهر..صباح الفل

13 Comments:

Blogger meero said...

صباحك فل الفل .. كل سنة وأنت طيب وعقبال القرن كله إن شاء الله .. على فكرة من ناحية كام كيلو بتمشيه متهيألي كتير قوي (كفاية مشوار المنصورة الأسبوعي عليك) أما من ناحية العسل فأنا أتوقع إنك أكيد هتسيب عسل كتيييييييير .. بس حاسب من التلزيق

11:25 ص  
Blogger Lasto-adri *Blue* said...

KOL SANA W SA3ATAK TAYB YA FANDM..

w tle3t 25 BAS!!!!

3omoan.. yalla 3o2bal ma te3eesh li 7ad ma tezha2 mn el donia :D w te2ol kefaya 3l 3'alaba elli by2roli fl blog aw el gornal li 7ad keda ;)

saba7 el fol blel

3:09 م  
Blogger أحمد عمار said...

شوف يا ابني.. ناس كتييييير قوي ممكن تقابلهم كل يوم.. يعدوا من جنبك يدوسوا على رجلك.. كتافهم تحك في كتفك.. طبعا دول أكيد مش هتفتكرهم.. لكن لما واحد فيهم يهبدك ألم تمام أكيد هتفضل تفتكره، وتفتكر الألم ده طول عمرك.. صدقني يا محمد ألمك كان جامد قوي.. علم جوايا... علمني كتيييير.. حسسني إني مش أنا بس اللي باحب البلد دي.. عموما.. كل سنة وإنت طيب يا حمادة، ويا رب يدوم الحب والأخوة اللي بيناّ.. أخوك الكبير اللي اتعلم منك كتير

1:51 ص  
Blogger meero said...

على فكرة انا مش بحب الفضول خااااالص .. بس هاموت واعرف هبدك الألم ده إزاي

2:10 ص  
Blogger salateenoo said...

زمان وانا قبل ال 25 كنت بكون فرحان وانا بعيش اليوم اللي انا اتولدت فيه....لكن في ال 26 لقيت اني مش بفرح زي الاول مش عارف ليه...احساس غريب بيسيطر عليا ....يمكن بالخوف...الخوف من بكرة ...الخوف من المستقبل ....او يمكن الخوف من الموت....
عموما يا حمادة انا اسف على الجو الكئيب ده ....وكل سنة وانت طيب

4:56 ص  
Blogger محمد هشام عبيه said...

ماريان :مبسوط قوي أنك أول واحد علق "بالعند في اللي بالي بالك!" متشكرين يافندم على جرعة التفاؤل والبهججة دي ..ربنا يستر بس ومسبش ورايا عسل..مغشوش

لست أدري: وأنت طيبة يافندم"مش عارف حاسس أننا ظباط في الجيش!" ايوة طلعت 25 سنة بس..هو أنت كنت مفكراني في الشبعين من عمري "الشين في السبعين مقصودة"
ميرسي على الدعوة اللطيفة بأن اعيش في الحياة لغاية ما أزهق منها ..بس أنا تقريبا زهقت خلاص! ربنا يستر ومتكونش دعوتك مستجابة
الغلابة اللي بيقروا البلوج مش كتير..وعموما يستأهلوا اللي بيجرى لهم

أحمد باشا عمار: يادكتور متحرمش منك..وبلاش الكلام الكبير ده بتاع القلم وأخوك الكبير اللي اتعلم منك لأن جسمي بيقشعر من الحاجات دي وأنا جتتي مش خالصة أصلا ..بس حقيقي مش عارف اقول إيه..بس ..يووه ماتبعد شوية رجلك اللي دايس بيها على رجلي ياأخي

سلاطينو: معتقدش أن الفرح مرتبط بعمر أو بسنة..الفرح مرتبط بالروح اللي جوانا..روحك يا أبوحميد هتفضل قارة على الفرح طالما أنت لسه قادر تتكلم وتطلع اللي جواك..متخفش من بكرة ولا من الموت يعني إمبارح اللي كان حلو قوي! صباح الفل بالقوي ..ومفيش جو كآبة ولا حاجة..زي ماسيادتك شايف البلوج كله أفراح وزغاريد..

5:15 ص  
Blogger Ghada said...

لولولولويييي

احم...سمعت إن فيه أفراح وزغاريط قلت لازم "أوجب" معاك في هاذوها البلوج الكبير.
كل سنة وإنت طيب يا ولد يا طويل وعقبال الألفية وكده..تعرف إنك من الناس اللي أثروا فيا قوي؟ ..آه والنعمة..خليك زي ما إنت كده وصباح الخير الساعة 4 العصر.

5:52 ص  
Blogger محمد هشام عبيه said...

غادة أفندي: صوت زغرودتك سمع في وداني ..عقبال عندك يا أم أحمد!
لو كنت صحيح ممن أثروا في سيادتكم يبقى كفاية علي كده ..ممكن أموت وأنا مرتاح..مكنتش مصدق الكلام ده لغاية ماقلت"أه والنعمة"..يبقى الكلام بصحيح..ميرسي ياغادة بص وطل ..
هأحاول أفضل زي ما أنا..دعواتك بس أن أنا تفضل زيي!
تتمسي بالخير الساعة 12 الظهر

1:53 ص  
Blogger نعناعة said...

كل سنه وانت طيب يا سيدى
ان شاء الله السنه الجايه تبقى مليانه عسل وبقلاوة واسكالوب بانيه

8:19 م  
Blogger محمد هشام عبيه said...

ميرسي يامنت باشا..أنا أعرف العسل والبقلاوة أما الاسكالوب..فسأنتظر إلى العام القادم حتى أعرفه عن قرب

11:40 م  
Blogger دعاء غريب said...

كل سنة وانت طيب يا محمد باشا
وعقبال مليون سنة تمتعنا فيهم بكلام ومقالات أحلي من العسل .

2:21 ص  
Blogger محمد هشام عبيه said...

ميرسي يادعاء باشا..متشكرين على المرور والسؤال..والتعليق اللي زي العسل..خلاص حاسس أن الصفحة بقت ملزقة فعلا

4:25 م  
Blogger Doaa Samir said...

بما إني آخر المدعوين وآخر الحاضرين، فسلام عليكم يا باشا وكل سنة وإنت طيب ومش ملزق.. وتبقى تقول لنا بدري لزوم الواجب

5:16 ص  

إرسال تعليق

<< Home